24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة :%50
الرياح :50km/h
20°10°
20°الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد (ين) بقاء الفرنسي رونار مدربا للمنتخب المغربي؟
  1. كمين يصرع 11 سائق سيارة أجرة بجنوب إفريقيا (5.00)

  2. النواب يفشلون بإنقاذ المعاشات المفلسة في اختتام الدورة الربيعية (5.00)

  3. الدكالي يجوب مستشفيات المملكة .. وأطر صحية: "ترويج إعلامي" (5.00)

  4. إعادة زرع يد شبه مبتورة في مستشفى بمراكش (5.00)

  5. أخصائي نفسي: لهذه الأسباب يرى المغربي نفسه "أرقى" من الآخرين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية |صوت وصورة |تحدي الإعاقة أمام الباك

تحدي الإعاقة أمام الباك

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSSتعليقات الزوّار (16)

1 -Driss Sobhiالأحد 24 يونيو 2018 - 10:51
Bravo Meriem, Bravo a ses parents.
Nous avons un cas similaire. Il vient de décrocher son BAC avec mérite. Ceci était rendu possible seulement grace au soutien des marocains généreux et surtout aux sacrifices de son école privée ( administration et professeurs). Le Ministere le l education Nationale est quasi absent. Les pires obstacles auxquels nous avons du faire face étaient provoques par l incompetence et l insouciance des services du MEN.
Encore une fois bravo, Meriem et bonne continuation
2 -عزيزالأحد 24 يونيو 2018 - 11:14
تبارك الله عليك أختي مريم و برافو عليك الله يوفقك ف حياتك ياربي اريد ان أقول أنك لست معاقة ....المعاق هو اللي ربي عطاه صحتو و تيستاغلها فالكريساج و التعدي على عباد الله
3 -حسينالأحد 24 يونيو 2018 - 11:38
والله يابنتي تستهلي كل خير والشكر الجزيل لوالديك الاجلاء .كان من الواجب ان تتكفل بك الدولة من جميع الجهات ماديا ومعنويا لكن لسوء الحظ ولدت في بلد لا يعطي اهمية للتعليم لجميع ابنائه سواء العاديين او دوي الاعاقة .لان اصحاب القرار ماهم الا قطاع طرق..ولا يعنيهم مستقبل هدا البلد العظيم والدي هو بريىء منهم. لنا الله.
4 -rahimالأحد 24 يونيو 2018 - 11:40
ليست هذه هي الاعاقة الحقيقية*****اذا كنا نعتبر هذه معاقة فانا اتمنى ان يكون كل تلاميذتنا مثلها معاقون&&&&& أقبل على النفس واستكمال فضائلها:::: فأنت بالعقل لا بالجسم انسان$$$
5 -مهاجرالأحد 24 يونيو 2018 - 11:42
إن الإعاقة الجسدية ليست عائقا يا سيدي فالكمال لله سبحانه وتعالى كم من "معوقين "وإن كنت لا أرغب في استعمال هذا المصطلح الذي أراه رديئا في اللغة حاصلين على مناصب عليا وكم من ناس سالمين في أجسادهم منحلين أخلاقيا و مشرملين بارك الله في ابنتكم يا سيدي وارزقها السلامة وطول العمر
6 -المدارس العلمية تمارةالأحد 24 يونيو 2018 - 11:55
برافو مريم.. برافو على إصرارك وطموحك... المدارس العلمية بتمارة، مؤسسة تربوية مواطنة خلاقة للتميز والنبوغ والإستحقاق.. أتمنى لك التوفيق والتألق في دراستك العليا بإذن الله.
7 -immadالأحد 24 يونيو 2018 - 11:55
تحية لهذه التلميذة المجتهدة.... الاعاقة الحقيقية هي الاعاقة الفكرية ومن بين اخطر الاعاقات التي سيطرت على ابنائنا وبناتنا جرثومة الغش.... للاسف الغالبية العظمى تومن بالغش.... اللهم اصلح احوالنا...
8 -استاذةالأحد 24 يونيو 2018 - 13:11
تبارك الله عليك اختي.والله انت مفخرة لكل التلاميذ والطلبة.اكدت ان الحاجز الاكبر هو الاعاقة الفكرية وليس الاحتياجات الخاصة الجسدية
9 -brahimالأحد 24 يونيو 2018 - 13:50
اتمنى لك مزيدا من التألق الاخت مريم.....
10 -مغريبي دوريجينالأحد 24 يونيو 2018 - 15:04
السﻻم عليكم ورحمة الله وبركاته. تبارك الله ما شاء الله. اﻹعاقة ليست إعاقة اﻷعضاء و إنما إعاقة العقل. اللهم بارك.
11 -أبو أحمد الأحد 24 يونيو 2018 - 17:29
دائماً حين كنت أرى ستيفان هوبكينغ و أرى إنجازاته العلمية العظيمة و روحه المرحة ... كنت أتساءل: من منا المعاق؟
و من منا السوي؟ السوي يا صغيرتي مريم هو من يستعمل القدرات التي حباه الله بها و يوظفها في الوجهة الصحيحة . كما فعلت أنت بجذارة و إستحقاق . الإعاقة يا بنيتي إختيار !!! فهناك من إختار بمحض إرادته أن يعطل قدراته و يكبح مواهبه و مهاراته...هذا هو المعاق الحقيقي . فأنت يا بنيتي أسمى و أجل و أشرف من أن توصفي بالإعاقة و قد إستطعت أن تكشفي للعالم نعم الله عليك و لم تكوني جحودة بها كما يفعل بعض الذين يعتقدون خطئاً أنهم أسوياء
وفقك لله و سدد خطاك و بارك جهودك و جزاك الله بها خير الجزاء في الدنيا و الآخرة
12 -غريب في بلاديالأحد 24 يونيو 2018 - 18:20
الله يرضي عليك وعلى واليديك عجزت عن الكلام
13 -الاستاذ رضوان بيت العلمالأحد 24 يونيو 2018 - 22:12
السلام عليكم و رحمة الله اهنئك اختي على هذا الانجاز واهنئ ابويك ايضا واقول لك بارك الله فيك ومسيرة موفقة ان شاء الله.
14 -Marocainالأحد 24 يونيو 2018 - 23:24
هنيئا مريم لقد برهنت أن الإعاقة الحقيقية هي إعاقة الدماغ نطالب على مسؤولي الدراسات العليا ان يمكنوا هذه الفئة من الولوج للمعاهدة العليا بتحديد نسبة للتباري عليها وهو حق مشروع
15 -مزدهرالخميس 28 يونيو 2018 - 23:22
Bravo meriem pour la persévérance. Tu es une personne fantastique .tu resteras toujours dans nos memoires.j'espère avoir fait de mon mieux pour t'aider durant la periode ou je t'ai eu comme élève en tronc commun au groupe scolaire
Almouwatana.je felicite aussi les parents qui ont cru au miracle et ont peiné pour réaliser cet exploit.
Prof de maths Au groupe scolaire almouwatana rabat
16 -استاذ التلامتيالثلاثاء 17 يوليوز 2018 - 15:53
اتمنى ان تحققي ما تتنيه في دراستك وفي حياتك وشكرا جزيلا لاهلك الاب والام الله يحفظهما لك
المجموع:16| عرض:1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

ehow.com, superuser.com, chron.com, lefigaro.fr, wikiwiki.jp, abcnews.go.com, php.net, nbcnews.com, instructables.com, lenta.ru,