24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقعون لجوء المغرب إلى القوة العسكرية أمام استفزازات البوليساريو؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية |صوت وصورة |منتدى المستقبل بالسويد

منتدى المستقبل بالسويد

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSSتعليقات الزوّار (6)

1 -AL-ARABYالسبت 13 يناير 2018 - 03:39
bravo bravo bravo,a vous les vrai marocains comme cette organisation civile au suide,grand chapeu et merci beaucoup a tout ce qui est fait pour proteger nos enfants a l"etranger
2 -New York ,USAالسبت 13 يناير 2018 - 07:45
ما هو متطلب هو اخد الأمور بجدية وتعين حكومة تقوم بالعمل ليلا ناصرا لبناء المغرب وتقدمه وإعطاء اتجاه مرشد وصالح لشعب المغربي والاهتمام بالشباب المغربي بالتعليم والتكوين المهني والاهتمام بالضعفاء والفقراء وبناء المغرب كاملا من جديد وكل من يريد التلاعب والتلاشي في خدمة الوطن والشعب المغربي يتطلب محاكمته بسبب الخيانة ومسا بتقدم المغرب وبمستقبل المغرب والمغاربة .
3 -دفنا الماضيالسبت 13 يناير 2018 - 08:06
الا تتذكرون ان المغرب تنكر لهؤلاء الشباب المتسكعين في السويد واستعملهم كورقة ضغط على الحكومة السويدية لكي تتراجع عن التفكير في الاعتراف بالبوليساريو؟ نحن نعرف ان الحكومة المغربية سعيدة للتخلص من هؤلاء الشباب؟ اي وطن هذا اللذي يعيش الاستقرار وفي نفس الوقت يصدر طالبي لجوء؟
4 -mohajiraالسبت 13 يناير 2018 - 11:28
السلام عليكم: الله يكثر من امثاللك اسي يوسف دب تكلمتي مزيان. اخي يوسف ساتصل واشرح للك. راه اب الاسرة المغربية لا يؤمن الا بموازين - ماشي المهرجان- القوة بمعنى ان لم نوحد خطابنا و نقدر ونفعل توصياتنا ونبتعد عن الاقصاء والارتجالية .....كن على يقين اخي يوسف رئس قطار المستقبل لن يسمع للك رب وطننا واسرتنا ولن تقدروا على مساعدة فلذات وطننا متشردين وضائعين في شوارع استوك الهم اعني استوكهولم.......
5 -الطيب بنكيرانالسبت 13 يناير 2018 - 17:22
قرأت مقالا البارحة على صفحة الكترونية تتحدث قيه عن الأوضاع الاقتصادية ب " احسن بلد في العالم " وأشار التقرير الى الاحتجاجات والاعتصامات بجرادة ومنطقة الريف والمحاكمات التي تجرى حاليا. لكن الخبر الذي صدمني هو، ودائما حسب الجريدة، هو ان حوالي 800 الف طفل لم يسبق لهم ان درسوا او تعلموا مهنة، وهاته الفئة يطلق عليها في المغرب أطفال الشوارع.
الله كثر حُسادنا يارب العالمين.
6 -Idrissimohamedالسبت 13 يناير 2018 - 18:30
Ouvrir les frontières pour les marocains, vous allez governerer tout seule; c est à dire, le palais va governerer les ministres
المجموع:6| عرض:1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

ehow.com, superuser.com, chron.com, lefigaro.fr, wikiwiki.jp, abcnews.go.com, php.net, nbcnews.com, instructables.com, lenta.ru,